رئيس التحرير: أيمن بدرة
حوارات

روح الأهلي تغيب أمام الترجي

تعادل سلبي في افتتاح دور المجموعات الافريقي


  تغطية: إسلام فاروق
5/5/2018 9:51:19 AM

لم ينجح بدلاء الأهلي في تعويض غياب مجموعة كبيرة من الأساسيين وبخاصة ازارو واجاي ومعلول واكتفوا بالتعادل السلبي مع الترجي التونسي في افتتاح دور المجموعات لدوري ابطال افريقيا ببرج العرب بالاسكندرية.

غاب الأداء الجميل لمعروف عن الفريق للمباراة الثاثة علي التوالي بعد هزيمتين متتاليتين امام الزمالك في الدوري والأسيوطي في كأس مصر.
ورغم حرمان الحكم السنغالي مالانج الأهلي من هدف في الشوط الثاني لمروان محسن بداعي سقوطه في منطقة "الأوفسايد" الا ان اداء لاعبي الفريق لم يكن علي المستوي المطلوب في هذه المباراة.
الشوط الأول لم يكن الأهلي علي المستويط المطلوب وفرط باكا ومروان محسن في ثلاث فرص حقيقية سهلة كانت كفيلة باحراز الأهلي لهدف علي الأقل.
الفرصة الأولي اضاعها باكا في الدقيقة الرابعة من كرة وضعها له وليد سليمان لينفرد بمرمي الترجي ولكن ماهالامبي سدد الكرة في السماء بغرابة شديدة.
اما مروان محسن فأضاع هدفين مؤكدين من كرة وضعها له ميدو جابر في الدقيقة 18 وتكرر الأمر انفراد لمروان في الدقيقة 31.
لم يكن اللاعبون علي حالتهم بالمرة وجاء خروج عمرو السولية مصابا في منتصف الشوط ليزيد من الأمور صعوبة خاصة وانه لم يتواجد خط وسط الأهلي نهائيا في هذا الشوط وكان اللعب عشوائي.
دفع البدري بمحمد هاني مضطرا بديلا للسولية لينضم أحمد فتحي لخط الوسط ويلعب هاني ظهيرا أيمن.
لم يكن الترجي التونسي أي خطورة علي مرمي الشناوي ونجح لاعبوه في الضغط علي لاعبي الأهلي من أجل استغلال اي خطأ للقيام بهجمات مرتدة ولكن محمد نجيب وايمن اشرف منعا أي خطورة.
الشوط الثاني ضغط الأهلي بحثا عن هدف مبكر ولكن نفس منوال الشوط الأول عدم تركيز ورعونة في تنفيذ الهجمات واستمر باكا في ضياع الفرص القليلة السهلة بغرابة شديدة.
كان الأهلي أفضل من الشوط الأول في عدد الهجمات الخطرة علي مرمي الترجي ولكن باكا "تفنن" في اضاعة الفرص السهلة.
ولعب الحكم السنغالي مالانج ديهو دورا في توقف المباراة أكثر من مرة بسبب سقوط لاعب الأهلي في الملعب نتيجة الخشونة الزائدة من لاعبي الترجي.
ألغي الحكم هدف صحيح لمروان محسن في الدقيقة 19 بداعي وقوعه في منطقة "الاوفسايد".
دفع البدري باسلام محارب علي حساب باكا علي أمل تنشيط الناحية الهجومية وحرصت جماهير في مدرجات برج العرب علي تحفيز اللاعبين مع تحسن شكل الفريق ولم يحتسب السنغالي ايضا ركلة جزاء صحيحة لمروان محسن. اخر البدري التبديل الثالث بشكل غريب لأخر خمس دقائق في المباراة رغم عدم الفاعلية الهجومية علي حساب وليد سليمان ليلعب بجوار مروان محسن ولكن الوقت لم يسعفه لتقديم أي جديد لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.


الكلمات المتعلقة :