رئيس التحرير: أيمن بدرة
مقالات

الكنز المصري في صفحات

نقطة نظام

5/21/2018 10:08:11 AM

الآن انتهيت حضرتك من تقليب صفحات هذا العدد الذي قدمناه لمحمد صلاح وقدمنا في سطوره محمد صلاح لملايين المحبين للأسطورة الرياضية العربية. 
قطعنا مع ابن مصر الذي أصبح رمزاً من رموز مصر رحلة عبر كل محطات الانتقال منذ كان طفلاً صغيراً في قرية نجريج مركز بسيون محافظة الغربية، إلي أن فتح له نادي المقاولون العرب الباب الملكي ليصبح ملكاً علي الكرة الإنجليزية، وملكاً علي قلوب الملايين المصريين والعرب بل والمشجعين المتيمين في ليفربول، وانجلترا كلها حتي أصبح صاحب تأثير كبير علي سلوكيات الشباب الإنجليزي وحتي الأطفال.
التحليق والتوثيق
ونحن نجتمع كأسرة تحرير "أخبار الرياضة" لمناقشة ما يمكن أن نقدمه في عدد خاص عن محمد صلاح في ظل حالة التحليق المستمر من الإعلام فوق رأس النجم الأسطوري وتسجيل كل حركاته وسكناته وحتي زوجته وابنته "مكة" أصبحتا داخل دائرة الضوء.
لم نحاول أن نسير في أسراب التحليق وأردنا أن نعمل في مجال التوثيق.. نوثق لشخصية مصرية حولت الكثير من المفاهيم لدي الشباب المصري بل والشباب الإنجليزي.
تاريخ غير مسبوق
حينما يكون دور الصحافة التوثيق فإننا نضع بين يدي حضراتكم سجلاً تاريخياً لمحمد صلاح لا تقرأه لأسبوع واحد ثم تنساه ولكن تحتفظ به لسنوات لأنه يمثل مرحلة فارقة في تاريخ الكرة المصرية لما حققه النجم المصري من إنجازات غير مسبوقة ربما لا يستطيع أي نجم آخر أن يصل إليها لسنوات طوال.
خزائن الثروة المصرية
نحن نفتح مع حضراتكم خزائن كنز مصري تم اكتشافه بمعرفة بعثة إنجليزية وهو من العلامات التي تضيء في سماء مصر في فترة صعبة تعرض فيها المصريون لحالات من الإحباط والاستهداف لضرب الروح المعنوية.
من بين خزائن الكنز المصري أنه أول مصري يحصل علي لقب أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي وهو من أعاد الكرة الذهبية الإفريقية لمصر بعد 35 عاماً وكم الجوائز والتألق الذي حصده ابن قرية نجريج يمثل ثروة للشعب المصري نحتفظ بها معه وله عبر الصفحات السابقة، التي تمثل السجل الذي يحتفظ بين طياته ما يفاخر به أبناء مصر علي مدي التاريخ.
وبعيداً عن المستطيل الأخضر والكؤوس والجوائز فإن ما فعله صلاح في عادات وتقاليد المجتمع الإنجليزي، فحينما تجد أطفالاً يسجدون وشباباً يقولون إنهم سيصلون ويصومون وأنهم أصبحوا يعرفون أن العرب والمسلمين ليسوا إرهابيين.
البعثة الاستكشافية
حينما ترسل اليابان بعثة من بعض خبراء الاجتماع والرياضة ليدرسوا ما فعله المجتمع المصري ليقدم نجماً بحجم محمد صلاح فإننا نمتلك كنزاً تحاول الدول الأجنبية استكشافه.
وحينما ترتفع معدلات الطموح المصري في المونديال لأن لدينا لاعباً أصبح مرشحاً للقب الأفضل في العالم فإن المردود النفسي لدي المصريين وثقتهم في أنفسهم أصبحت نابعة مما قدمه الشاب المصري لنا وكسر القناعات الراسخة بأن مستوانا لا يمكننا من أن ننظر أبعد من مجرد التأهل للمونديال لا أن نواصل التقدم من جولة إلي أخري.
قدوة لسنين
كل هذه ثروات حققها محمد صلاح لمصر وللعرب في شهور قليلة وسطر لنا في صفحات التاريخ سطوراً من نور نحاول أن نضيء به طريق شباب كانوا يرون أنه لا نجاح بدون واسطة ولكن هاهو صلاح القدوة.. تعب واجتهد وأصبح كنزاً لمصر وهبه الله تعالي للمصريين ليقتدوا به لسنين وربنا يستر عليه من المتربصين وأن يستهدفه المتآمرون علي مصر والمصريين.



عدد المشاهدات 704

الكلمات الدالة :